الأزمة المالية تدفع مليشيا الحوثي الى تصفية جرحاها وبتر أطرافهم (معلومات صادمة)
الاربعاء 26 يونيو 2019 الساعة 00:08

كشف قيادي حوثي كبير انسحب من أحد جبهات القتال مع مليشيا الحوثي بأن الجماعة تقوم بتصفية المصابين من مقاتليها وبتر أطرافهم لتقليل خسائرها المالية.

واضاف أنهم شاهدوا مقاتلين حوثيين وهم يطلقون وابل من الرصاص على مصاب، وعندما احتجوا برروا أن هذه العملية جاءت بهدف تقليل الالام المصابين وهو ما دفعه للانسحاب من جبهة نهم مع رفقائه الذين اكدوا حدوث حالات أخرى مشابهه.

وفي السياق ذاته، كشفت مصادر طبية من أحد المستشفيات الحكومية التابعة للحوثيين بصنعاء أن الاطباء قاموا ببتر الاطراف للعديد من المصابين بسبب تهرب المليشيا من تكاليف العلاج الباهظة.

واضافت المصادر ان معاقين من الحوثيين اشتكوا لإدارة احدى المستشفيات وقالوا انهم كانوا يحتاجوا رعاية طبية وليس للبتر لكن مدير المستشفى برر ذلك بأن هناك دكاترة اسماهم “مرتزقة” و”عفافيش” وهم من قاموا بذلك حقدا على الحوثيين.

ولم تعد مبررات الحوثي كافية خاصة أنه لا يوجد لهم جرحى كثير بينما عدد القتلى كبير وفي الحروب يكون العكس، كما ان عدد الجرحى من الجيش الوطني كبير ويتم علاجهم في الداخل والخارج وهو ما يكشف استهتار مليشيا الحوثي بأرواح مقاتليهم.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق